هذه المنشورات الصادرة عن المجلس الأعلى للغة العربية، هيئة رسمية تابعة مباشرة لرئاسة الجمهورية هي أدوات رسمية دقيقة أنجزها مجموعة من الخبراء و المختصين في شتى المجالات و بحكم أن هذه الهيئة مكلفة قانونيا بتعريب المصطلحات لعدة مؤسسات و هيئات تابعة للدولة فمن الضروري الاعتماد عليها لتوحيد المصطلحات و تعميم اللغة العربية في كافة مؤسسات الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية.

شاركت في ٕإعداد هذه المنشورات نخبة من الأساتذة و الإطارات المشهود لها بالكفاءة في ميدان التسيير ٕالإداري و المالي و إعداد المعاجم...، مثلت مختلف الوزارات والهيئات، منها الأمانة العامة للحكومة ومصالح رئيس الحكومة، الوظيفة العمومي, ووزارة الداخلية والجماعات المحلية.

و كانت المرجعية المعتمدة في ٕإثراء محتوى هذا الدليل، المصطلحات ٕ الإدارية التي وردت في الجريدة الرسمية للجمهورية الجزائرية، المكرسة والمستعملة في ٕالإدارات و المؤسسات العمومية، ٕإلى جانب الاستئناس، بمختلف المعاجم  الإدارية الحديثة الصادرة في العالم العربي.

كما تهدف هذه الأعمال ٕإلى غرس وتكريس هذه المقابلات العربية في ٔالسنة الناس، وتداولها بكيفية عفوية وموحدة في الجزائر خاصة.

نتمنى ٔأن يساعد هذا العمل المسيرين على توحيد المصطلح باللغة العربية في مؤسساتنا و إداراتنا و أن يكون المجلس قد ساهم بهذا المجهود في ٕإرساء لبنة أساسية ويكون خطوة لاستخدام العربية فنيا  تقنيا في مجالات الإدارة،المال و الأعمال و غيرها.

اعتبارا لذلك كله، هـا هي بين ٔأيدينا اليوم ٕانجازات ذو منفعـة عظيمـة لكل من يمارس التسيير الإداري، المالي، الممتلكات و الوسائل العامة و غيرها باللغة الـعربية و من يرغب في اكتسـاب مصطلحات سديـدة